الكعب العالي وأثره على الكرش

جسم المرأة يحرق سعرات حرارية بسرعة تعادل نصف السرعة التي يحرق بها الرجال نفس السعرات الحرارية بالنسبة لنفس المجهود، أي أن جسد المرأة أكثر قدرة على تخزين الدهون وأكثر قابلية للسمنة من الرجال، لذلك فإن السيدات بصفة عامة أكثر عرضة للإصابة بالسمنة من الرجال. وعلى الرغم أن الكرش نمط رجالي ولكنه بدأ يظهر بشكل واضح بين السيدات، خاصة صاحبات الحمل المتكرر وقليلات النشاط، حيث يحدث ارتخاء في عضلات البطن مع زيادة في تراكم الدهون في منطقة البطن “الكرش”. ويظهر الكرش لدى كثير من السيدات بعد الزواج نتيجة الاستقرار النفسي والعاطفية. كما أن الإفراط في تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية عقب الزواج مباشرة تؤدي إلى زيادة الوزن. ولا ننسى العامل المهم في إصابة السيدات بالكرش عقب الزواج وهو الحمل المتكرر. ومن ناحية أخرى، تسبب الأحذية ذات الكعب العالي كثيراً من العيوب الجسمانية الشائعة، منها بروز البطن. فعند لبس حذاء كعبه أطول من 5 سم، يتركز وزن الجسم كله على مقدمة القدم، ويبقى الجسم مشدوداً إلى الوراء للحفاظ على التوازن، وبالتالي تصبح زاوية الحرقفة 45 درجة، وبهذا تبرز البطن للأمام. ولا ينتهي الأمر على ذلك بل وجد أن هذه الأحذية ذات الكعب العالي تساعد على كبر حجم الأرداف والأفخاذ وسمانة الرجل. كل هذا دفع أطباء التخسيس والرشاقة إلى النصيحة بعدم ارتداء الكعب العالي.

مقالات متعلقة